جامعات ومدارس

مدير المدينة الجامعية: في العام الدراسي القادم لن نكلف الطالب إلا ورقة تسجيل

كشف مدير مدينة الشهيد باسل الأسد الجامعية بدمشق أحمد واصل عن ضبط 75 حالة تلاعب خلال العام الدراسي في تواريخ وإيصالات السكن المؤقت والاستضافة في السكن الجامعي، مؤكداً ضبط 12 حالة تزوير في الإيصالات الرسمية والأختام، مؤكداً تحويل المخالفين في تزوير الايصالات إلى لجنة الانضباط بجامعة دمشق، مع فرض العقوبات اللازمة وإنذار الطلاب الذي قاموا بالتلاعب في تواريخ إيصالات السكن الجامعي ليصار إلى حرمانهم من السكن إن تكرر الأمر.

ولفت واصل إلى وجود إجراءات جديدة تنعكس إيجاباً على وضع السكن الجامعي، منوّهاً بالعمل على رصد الطلاب القاطنين في السكن، مشيراً إلى أن الكليات وافت إدارة السكن بوضع الطلاب، وبناء عليه تم فصل كل طالب لا يستحق السكن، مضيفاً إن عدد الطلاب الذي تم فصلهم تجاوز 250 طالباً وطالبة، منهم من رقن قيده ومنهم من نقل لجامعة أخرى، إضافة إلى وجود 100 حالة من الطلاب المستنفذين ممن لم يسجلوا في دورة المرسوم، كما تم فصل الطلاب ممن تمت مخالفتهم من لجنة الانضباط في جامعة دمشق وفصلهم لدورتين أو فصل نهائي نتيجة الغش والتلاعب الامتحاني باستخدام البلوتوث، علماً أن 95 بالمئة من الكليات وافت إدارة السكن بوضع الطلاب.

وأشار مدير المدينة إلى الإجراءات الصادرة علن صعيد ضبط الدخول إلى السكن والزيارات والاستضافات ضمن تجمع المزة، كما تم ضبط تجمع سكن الدراسات العليا أيضاً، منوهاً بأن أي طالب غير نظامي تتم تسوية وضعه، الأمر الذي انعكس إيجاباً على الوضع الحركي ضمن المدينة الجامعية، وتلافي أي حالة خلل عند الدخول والخروج، ناهيك عن توسيع الكوات والنوافذ، مضيفاً: في العام الدراسي القادم لن نكلف الطالب إلا ورقة تسجيل.

ولفت واصل إلى أن عدد الطلاب المقيمين في المرحلة الجامعية الأولى يقدر بـ22 ألف و200 طالب، ويقدر عدد طلاب الدراسات العليا ماعدا الطبيات 1057 طالباً وطالبة، ناهيك عن حالات الاستضافة المؤقتة التي تصل إلى 1500 حالة، ذاكرا وجود 24 وحدة سكنية، مشيراً إلى بدء التسجيل على الكليات الطبية في السكن الجامعي في الوحدة 19، أما طلاب الدراسات العليا فتم إسكانهم في الشواغر المتوفرة.

ونوّه واصل بوجود خطة لتخصيص طوابق خاصة لطلاب الدراسات العليا مستقلين عن غيرهم، مؤكداً وجود غرف لذوي الشهداء، علماً أن المدينة تضم 215 طالباً وطالبة من أبناء وذوي الشهداء العسكريين والمدنيين يقدم لهم جميع المستلزمات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق