لاجئين

طاهية سورية في مهرجان برلين السينمائي

دعت إدارة مهرجان برلين السينمائي اللاجئة السورية ملكة جزماتي , لتعريف الحضور بالمطبخ السوري خلال حفل الاستقبال في شباط المقبل.

وذكرت تقارير إعلامية ألمانية أن اللاجئة السورية ستطهي الطعام لما يزيد عن 400 من كبار ضيوف المهرجان ، بالتعاون مع شركة توريد الأطعمة التي أنشأتها وزوجها في برلين.
وحظيت ملكة جزماتي من مدينة دمشق بشهرة واسعة في الوسط الألماني ، بعد لجوئها عام 2015 إلى ألمانيا ، خاصة بعد لقائها بالمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل حين دعتها الأخيرة إلى مقر المستشارية في ربيع 2017 ، لتحضير أطباق شرق أوسطية للمستشارة.
وبعد ذلك تداولت تقارير إعلامية أن المستشارة الألمانية أحبت كثيرًا الشاورما التي أعدتها لها ملكة.
وقالت جزماتي عن دعوتها للمهرجان ”عندما ذهبت واستوعبت أنه ليس أي مهرجان بل هو (برلينالي) غمرتني السعادة , بدا الأمر وكأنني أقترب من تحقيق أحلامي“.
وتابعت “يعتقد الناس أن طعامنا ليس فيه إلا الفلافل والحمص لكن , بعد ذلك يعرفون أنه مطبخ ثري جداً“.
ومن المقرر أن تعمل ملكة (30 عامًا) خلال المهرجان تحت إدارة الشيف الرسمي المعتمد مارتن شرف , وبالتعاون مع الطاهية اللبنانية الأمريكية باربرا مسعد التي سبق وألفت كتبًا عن الطهي والأطباق السورية.
ويولي مهرجان برلين السينمائي أهمية للاجئين منذ موجة اللجوء التي شهدتها ألمانيا عام 2015 ، إذ سبق وشهدت دورة 2016 تركيزًا على قضايا اللجوء والهجرة في الأفلام المعروضة.

المصدر: وكالات

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق