اقتصاد

قرارات جديدة لدعم صناعة سيارات وطنية “لا تدعم أشخاصاً بحد ذاتهم”

كشفت مصادر إنه سيتم خلال الأيام القادمة اتخاذ قرارات تضمن تنظيم واقع شركات تجميع السيارات والعمل على تطويرها لتصبح صناعة وطنية تدعم خزينة الدولة ، لا أن تدعم أشخاصاً في حد ذاتهم ، وذلك من خلال تتبع مراحل إنشاء معامل تصنيع السيارات ، بدءاً من عملية استيراد مكونات السيارات ومراقبة عملية تركيبها في الصالات الثلاثة التي تشمل «صالة تجميع ولحام الهيكل وصالة دهان الهيكل وصالة التجميع» ، ما يضمن فعلياً توجه سورية نحو صناعة سيارات فعلية تعود بالفائدة على الاقتصاد المحلي والمواطن وأصحاب الشركات معاً ، بدل أن تنعم الأخيرة بأرباح مضاعفة على نحو مخالف وغير مشروع.
ونفت المصادر وجود علاقة بين رفع الرسوم الجمركية وارتفاع أسعار السيارات وخاصةً المستعملة.
وأكد المصادر أن السيارات حالياً تباع بغير سعرها الحقيقي على نحو مبالغ فيه وخاصة أنها متهربة من دفع الرسوم الجمركية ، لذا من المستغرب قيامها برفع أسعارها مجدداً بناء على قرار زيادة الرسوم الجمركية ، وهذا أمر مخالف أيضاً ، ويجب محاسبتها عليه ، لافتةً إلى أنه بناء على قرار زيادة الرسوم الجمركية يتم حالياً في المرفأ حجز عدد كبير من السيارات كانت تتهيأ لدخول الأسواق المحلية ، ولن يتم السماح بإدخالها إلا بعد إصدار قرار الزيادة ، بحيث تتم استفادة الخزينة من الرسوم الجمركية بدل أن تعود إلى جيوب أصحاب السيارات ، عبر دفعهم رسوماً قليلة في حين يقومون برفع أسعار السيارات على نحو غير معقول ومخالف.

المصدر: تشرين

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock