أخبار محلية

محافظة دمشق تشطب دعاوى إزالة الشيوع من عقارات ماروتا سيتي… ماذا حدث.. وسيحدث؟؟

أصدر محافظ دمشق بشر الصبان قراراً شطب بموجبه إشارات بعض الدعاوى المدونة على صحائف المقاسم والعقارات التي دخلت في المنطقة التنظيمية جنوب شرقي المزة والتي كانت على هذه العقارات قبل التنظيم.

وبموجب القرار رقم 7930 فقد تم شطب دعاوى إزالة الشيوع وبيع وإزلة الشيوع وتصحيح النوع الشرعي لنحو 380 مقسماً، تتواجد ضمن “ماروتاسيتي” وتتبع لمنطقتي المزة وكفرسوسة.

وتُرفع دعاوى إزالة الشيوع لتقاسم الحصص السهمية ضمن المقاسم التي هي ملك مشترك لعدد من المالكين في حال وجود خلاف بينهم على التصرف بالمقسم، بينما تختص دعوى تصحيح النوع الشرعي بنقل صفة العقاري من أميري ( موجود خارج المخططات التنظيمية) إلى ملك مع دخوله بالتنظيم.

وجاء قرار محافظ دمشق، بعد دراسة قانونية تقدم بها عدد من القضاة المعنيين ووافق عليها كل من وزير العدل ومحافظ دمشق لحل مشاكل وجود إشارات دعاوي إزالة شيوع وقيود وإشارات تجاور على العقارات الأخرى، والنوع الشرعي على الصحيفة العقارية لبعض مقاسم “ماروتا سيتي”.

وكان عدد من مالكي المقاسم أشاروا خلال لقائهم مؤخراً مع رئيس الحكومة عماد خميس، لوجود معوقات تعترض سير عمل تراخيص البناء في “ماروتا سيتي”، منها مشاكل ومعوقات قانونية.

وبيّنوا، وجود إشارات دعاوى قديمة أو إشارات مانعة مسجلة على الصحيفة العقار قبل إخضاع المنطقة للتنظيم الجديد، حيث لا يمكن لطالب الترخيص أن يرفعها إلا بقرار قضائي، وهذا القرار يحتاج إلى تبلغ لكل المالكين ولمدد زمنية وإجراءات إدارية طويلة.

وأعلنت “محافظة دمشق” آذار الماضي عن إخضاع المقاسم الموجودة ضمن منطقة “ماروتا سيتي” إلى قانون إعمار العَرَصَات، وبالتالي تحصيل رسم يعادل 10% من قيمتها إذا لم تحصل على ترخيص بالبناء خلال عام، إضافة إلى إجراءات أخرى إذا استمر التأخر.

وتبلغ مساحة “ماروتا سيتي” نحو 214 هكتاراً تشمل كفرسوسة والمزة، وتضم 186 برجاً سكنياً بارتفاعات تتراوح بين 11 و22 طابقاً، و33 محضراً استثمارياً بارتفاعات تصل إلى 50 طابقاً.

ثورة أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock