لاجئين

تركيا تضيّق على الطلاب السوريين بقرار جديد

أصدرت وزارة التعليم العالي التركية قراراً ينص على أن “كل طالب تم قبوله عن طريق “شهادة المعياري” السورية، يتوجب عليه أن يجري اختبار التعليم المفتوح المسمى “Açık Öğretim”، وإلا سيتعرض للفصل من الجامعة”.

وتعد شهادة “المعياري”، شهادة موازية للفحص الذي يخضع له الطلاب الأتراك “YGS”، والذي يؤهلهم للدخول إلى الجامعات.

ويشمل “المعياري” الشهادات الثانوية السورية بجميع أصنافها (العلمي والأدبي)، بعد خضوع الطلاب لفحص يتمكنون من خلاله من تحصيل قبول جامعي.

وذكر موقع “عنب بلدي” المعارض، أن “مجموعات من الطلاب السوريين في تركيا تداولوا صوراً تظهر حذف قيود لطلاب في جامعات تركية عديدة، بعد صدور القرار الرسمي”

وبحسب الموقع، فإن “بعض الجامعات بدأت بتطبيق هذا القرار، كجامعة “غيرسون” و”كهرمان مرش”، بفصل الطلبة الذين يحملون شهادة “المعياري”.

وقال الموقع إن “القرار موقّع منذ ثلاثة أشهر، لكن لم ينفذ حتى اليوم في الجامعات التركية”، مشيراً إلى أن “القرار أثار استياء الطلاب، خاصةً أنه يشمل طلاباً من السنة الأولى والثانية”.

وكانت وزارة التعليم التركية وافقت عام 2014، على هذا الامتحان، وحددته بـ 160 سؤالاً.

وكان عدد الطلاب السوريين في الجامعات التركية في العام 2018 وصل إلى 15 ألف طالب، وفق ما ذكره رئيس مجلس التعليم العالي التركي، يكتا صاراج.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق