أخبار محلية

وسط التوغل الإيراني التركي… وزير إماراتي :”الدور العربي أصبح أكثر ضرورة في سورية” فماذا بعد الإمارات؟؟

اليوم بعد إعادة افتتاح سفارة الإمارات في العاصمة السورية دمشق، أكد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، أن الدور العربي في سوريا أصبح أكثر ضرورة تجاه التوغل الإقليمي الإيراني والتركي.

أشار الوزير الإماراتي إلى أن قرار دولته بعودة العمل السياسي والدبلوماسي في دمشق جاء بعد قراءة متأنية للتطورات وقناعة أن المرحلة القادمة تتطلب التواصل مع الملف السوري.

وتابع قرقاش”الدور العربي في سوريا أصبح أكثر ضرورة تجاه التوّغل الإقليمي الإيراني والتركي، وتسعى الإمارات اليوم عبر حضورها في دمشق إلى تفعيل هذا الدور وأن تكون الخيارات العربية حاضرة و أن تساهم إيجابا تجاه إنهاء ملف الحرب وتعزيز فرص السلام والاستقرار للشعب السوري”.

العراق: دول أخرى ستعيد فتح سفاراتها في دمشق

ومن جانبه، أكد السفير العراقي في دمشق، سعد محمد رضا، أن دولا أخرى ستعيد فتح سفاراتها في دمشق بعد أن تم إعادة فتح السفارة الإماراتية.

كشف السفير العراقي في دمشق، سعد محمد رضا، اليوم الخميس، أن دولا أخرى ستعيد فتح سفاراتها في دمشق بعد أن تم إعادة فتح السفارة الإماراتية اليوم.وقال رضا، في تصريحات صحفية أثناء حضوره مراسم افتتاح السفارة الإماراتية “حضرت رفع العلم الإماراتي على السفارة الإماراتية في دمشق، وغمرني السرور والسعادة، وهذه دعوة لكل العرب للعودة إلى دمشق الحبيبة”، مضيفا أن “هناك سفارات أخرى ستفتح في سوريا قريبا”.

وفي وقت سابق من اليوم الخميس، رفع علم دولة الإمارات العربية المتحدة فوق مقر السفارة في العاصمة السورية دمشق إيذانا باستئناف العمل فيها وذلك بعد سنوات من سحب السفراء من كلا البلدين.

وحضر مراسم رفع العلم فوق مقر السفارة كل من المستشار عبد الحكيم ابراهيم، والقائم بالأعمال يوسف النعيمي، والملحق الإدراي في السفارة حسين عبد الله البلوشي، إلى جانب عدد من السفراء بدمشق، ومندوب عن وزارة الخارجية والمغتربين السورية.

بزنس تو بزنس

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock