أخبار محلية

ما قصة السودانية التي ذهبت الى إدلب قبل سنين؟

دخلت المواطنة السودانية يسرية عبد الكريم هنو، برفقة أبنائها الأربعة، الأراضي التركية، الأربعاء، للتوجه إلى بلدها، بعد أن ظلت عالقة 8 أعوام في سوريا.

ودخلت هنو سوريا خلال 2011 للتعرف على عائلة زوجها في محافظة إدلب (شمال)، قبل أن تعلق هناك في أتون الحرب الداخلية بالبلاد.

وستتوجه هنو اليوم الأربعاء إلى السودان، بعد دخولها إلى الأراضي التركية، وإتمام الإجراءات الإدارية مع المسؤولين السودانيين من أجل عودتها.

وكانت هنو قد قالت سابقًا إنها تفتقد وطنها وعائلتها بشكل كبير جدًا، وأنها ترغب في الحصول على مساعدة الحكومة السودانية، حتى تتمكن من العودة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock