عسكري

اليكم التفاصيل

اليكم التفاصيل

عشيرة البوخميس تنتفض بوجه “قسد” وتحرق حاجزا لهم وسيارات

انتفضت عشيرة البوخميس بوجه قوات “قسد” في قرية جعيدين التابعة لمينة المنصورة بريف محافظة الرقة الغربي.

وذكرت مصادر محلية لتلفزيون الخبر أن “عناصر من “قسد” ارتكبت صباح الاربعاء جريمة قتل غدراً بحق الشاب حامد الزين الخميسي من عشيرة “البوخميس” المقيمة في قرية جعيدين، بسبب رفض الشاب تسليم سيارته الخاصة لهم”.
وبحسب المصادر المقربة من عائلة الفقيد، والتي روت لتلفزيون الخبر تفاصيل الجريمة التي ارتكبتها ميليشيا “قسد” الاربعاء، حيث بينت أنّ الشاب المغدور حامد الزبن “ابو حامد” قام صباح الاربعاء بحدود الساعة الثامنة ونصف صباحاً، بنقل أحد اولاده (ابنته) إلى مدينة المنصورة للعلاج كونها مريضة بسيارته “الهونداي” موديل 1997″.

وأضافت المصادر “بعد أن انتهى من ذلك وهو على طريق العودة إلى بيته، أضطر للمرور على أحدى حواجز “قسد” الموجود ما بين الرصافة والمنصورة للتفتيش حتى يستطيع الدخول إلى قريته جعيدين”.

حيث طلب منه عناصر “قسد” الأوراق الثبوتية والشخصية والأوراق الخاصة بالسيارة التي يقودها، ليصلوا بنهاية الحديث إلى طلبهم منه إعطائهم سيارته.

وأكّدت المصادر، بحسب الأشخاص الذين كانوا قريبين منه قبل حدوث الجريمة، أنّ “المغدور “أبو حامد” رفض تسليم سيارته الخاصة لـ “قسد”، وقام بترك الأوراق الخاصة بسيارته مع عناصر “قسد” وذهب إلى سيارته ليقودها”.

وأوضحت المصادر أنّه “قبل ركوبه السيارة، قام عناصر حاجز “قسد” بإطلاق النار عليه بخمس طلقات نارية، اثنان منها في ظهره وثلاثة في السيارة، ما أدى ذلك إلى وفاته، وترك ابنته المريضة بأسوأ حالة لها”.

وأوضحت المصادر أنّ “جريمة القتل تركت أثراً كبيراً لدى أهل الفقيد وأبناء عشيرته، ما أدى إلى حدوث استنفار من قبل أبناء عشيرة “البوخميس” بوجه “قسد”.

وبحسب المصادر، فإن “أهل الفقيد قاموا بحرق الحاجز وثلاث سيارات لـ “قسد”، بعد الهجوم على مقراتهم في المنصورة، التي يتمركزوا بها ومحاصرتها من ثلاث جهات”.

وكانت عدد من صفحات التواصل الاجتماعي، وخاصة الصفحة الرسمية للعشيرة، تناقلت عدداً من الفيديوهات التي تظهر الهجوم الذي قام به أبناء عشيرة “البوخميس”، رداً على جريمة القتل، على مقرات “قسد” في البلدة وقيامهم بحرق سيارات وإشعال النار في مقرات لهم.

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock