أخبار محلية

تركيا تعلن عودة 60% من سيارات السوريين إلى سورية

تجاوز عدد السيارات السورية في تركيا 14 ألف سيارة، تم منحها لوحات مرورية تركية مؤقتة خاصة بالسوريين، فيما عاد منها أكثر من 60% إلى سورية، وهناك توقعات بارتفاع هذه النسبة، حسبما أعلنته “وزارة النقل التركية”.

وبحسب القوانين التركية فإنه يُمنع على السوري بيع أو شراء السيارة السورية داخل الأراضي التركية، كما لا يسمح لغير مالك السيارة قيادتها، وفق ما أوردته وكالة “نيو ترك بوست”.

ومن الأسباب التي دفعت السوريين لإعادة سياراتهم إلى سورية، تعرض صاحب السيارة للوقوف بشكل مستمر على الحواجز التركية للتدقيق الأمني، والمخالفات “الضخمة” التي لا يستطيع اللاجيء السوري إيفائها، كما أن البعض منهم هاجر إلى أوروبا فأرادوا الاستفادة من بيع سياراتهم في بلدهم.

ومن الشروط التي فرضتها تركيا على إعادة السيارات إلى سورية، أن تكون السيارة دخلت عبر جواز سفر الشخص الذي يريد تخريجها حصرياً، وألا يكون هناك اختلاف بين اسمه على جواز السفر أو الإقامة التركية أو الهوية التركية للمجنسين.

ويجب أيضاً على السوري دفع جميع الضرائب المتعلقة بالسيارة والمخالفات المرورية، ومن ثم إسقاط اللوحات التركية واستلام لوحات السيارة السورية، ليتكمن بعدها من دفع الرسوم الجمركية وإخراج سيارته.

بدوره، أوضح أحد تجار السيارات وجود طريقة ثانية لتخريج السيارات السورية من تركيا لمن لا يحقق الشروط أعلاه، أو غير متواجد في تركيا، وهي تخريج السيارة عن طريق الشحن محمولة على الحاملات من تركيا إلى سورية، بكلفة تتراوح بين 650 و800 دولار.

ونقلت الوكالة عن مصادرها، أن حامل هوية الكملك يستطيع تخريج سيارته إلى سورية، لكنه لن يستطيع العودة للأراضي التركية، إذ سيتم إلغاء قيود الكملك الخاص به، فيما يُسمح بعودة من يملك إقامة سياحية أو إذن عمل أو هوية تركية.

ووصل عدد الشركات السورية التي تأسست في تركيا إلى 7,599 شركة، وذلك للفترة الممتدة من مطلع 2013 وحتى نهاية تشرين الأول 2018، أي خلال الأعوام الـ6 الأخيرة، وفقاً لتقرير أصدره “اتحاد الغرف وتبادل السلع في تركيا”.

ووصلت مساهمة السوريين في الاقتصاد التركي إلى 360 مليون دولار من 2012 وحتى 2017، حيث عملوا منذ لجوئهم إلى تركيا في مختلف المهن، وفق ما ذكرته تقارير اقتصادية تابعة لجهات تركية رسمية.

الاقتصادي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock