عسكري

المديرية العامة للأرصاد الجوية “تسقط” لواء اسكندرون من خريطة سوريا

المديرية العامة للأرصاد الجوية “تسقط” لواء اسكندرون من خريطة سوريا

أسقطت المديرية العامة للأرصاد الجوية، لواء اسكندرون السليب، من خريطة للطقس نشرتها على صفحتها الرسمية، على موقع “فيسبوك”، تظهر فيها الحدود السورية دون اللواء.

وفي رصد لتلفزيون الخبر لصفحة المديرية، وجدنا أنها نشرت عدة مصورات وخرائط للبلاد حول الحالة الجوية، وجميعها أسقطت لواء اسكندرون السليب من قبل تركيا، وفق اتفاقية أضنه مع الاحتلال الفرنسي.

وكانت قوات الاحتلال التركية دخلت في تموز عام 1938 بشكل مفاجئ إلى مدن اللواء واحتلتها، وتراجع جيش الاحتلال الفرنسي آنذاك إلى أنطاكية، وكانت مؤامرة حيكت بين فرنسا وتركيا، ضمنت بموجبها فرنسا ضمان دخول تركيا إلى صف الحلفاء في الحرب العالمية الثانية.

وأطلقت تركيا على اللواء السليب اسم “هاتاي”، وأجرت عدة عمليات لتتريك اللواء، كتهجير الأهالي ومنعهم التحدث باللغة العربية السورية، ومنحهم هويات تركية.

يشار الى أن لواء اسكندرون كان داخل المنطقة الزرقاء التابعة للانتداب الفرنسي، في اتفاقية “سايكس بيكو”، بمعنى أن المعاهدة اعتبرته سورياً، أي أن هذه المنطقة هي جزء من سوريا، وفرنسا خالفت قواعد الانتداب بتخليها عن جزء من أراضي الدولة المنتدبة عليها.

الجدير بالذكر أن لواء اسكندرون يحوي على أهم الموانئ التي كان يستخدمها السوريون لتصدير النفط، وهو من أهم المناطق السياحية التي يقصدها السياح من مختلف أنحاء العالم.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock