أخبار محلية

خبير زراعي يقترح فكرة تنموية للاستفادة من الخنافس بشكل إيجابي

اقترح الخبير الزراعي المهتم بمجال التنمية “أكرم عفيف” حلاً ايجابياً لمشكلة الخنافس التي تغزو بعض المناطق في “سوريا”، من خلال إنتاج ما وصفه بالأعداء الحيوية مؤكداً أن مواجهة الخنافس لاتكون بالمبيدات الحشرية وأنها ليست مفيدة للإنسان كما يسوّق البعض اليوم.

وقال “عفيف” من خلال فيديو نشره على صفحته الخاصة على فيسبوك: «إن الحشرة ليست منقذة للسوريين ولايمكن للإنسان أن ينام في غرفة واحدة مع حشرة فكيف إذا أصبحت بالآلاف أو عشرات الآلاف، مشيراً إلى وجود جهاز عبارة عن فقاسة للبيض في قريته “حورات عمورية”  التابعة لريف “مصياف” منذ العام 2011 وأنه مستعد لمساعدة أي شخص يرغب بتصميمه مع العلم بوجود شاب في القرية يمكن أن يصممه بمبلغ 25 ألف ليرة سورية».

الفقاسة تتسع حسب “عفيف” لـ 150 بيضة يمكن أن تفرخ مايقارب 100-125 صوص يتم مبدئياً إطعامهم علفة بدائية ثم زجهم في الطبيعة حيث يظهر لديهم عوز بروتين مايدفعهم لأكل الحشرات بأنواعها “الصراصير والخنافس و يرقات الفراشات”، مضيفاً بذلك نكون أمنا الطعام لدجاجنا والبيض لنا.

يذكر أن موجة من الحشرات السوداء غزت في وقت سابق منازل المواطنين في محافظة “حمص” و “حماة“ وشكلت هاجساً وسببت الذعر للمواطنين لكن الجهات المعنية أكدت أنها مفيدة للإنسان وغير ضارة في حين تم استخدام المبيدات الحشرية لقتلها على عكس ما أوصى به المهتم بالتنمية “عفيف”.

كما انتشرت خلال الشهرين الماضيين أيضاً موجة واسعة من الفراشات التي غزت الساحل السوري والتي أكدت الجهات المعنية أنه لاداعي للقلق فهي لاتؤثر على المزروعات.

سناك سوري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock