أخبار محلية

النقل… إجراء جديد يهم مالكي السيارات ‏

تعاقدت وزارة النقل مع جامعة دمشق لتنظيم برنامج مركبات مركزي جديد يوحد ‏عمل مديريات النقل، حيث يحقق البرنامج إمكانية إجراء معاملات مالكي ‏المركبات الآلية من أي مديرية نقل أو دائرة فرعية دون الحاجة إلى مراجعة ‏مديرية النقل المسجلة فيها مركبته لإنجاز معاملته، وإمكانية إجراء الربط بسهولة ‏مع الجهات التي لها علاقة بعمل مديريات النقل وهي إدارة المرور من أجل ‏الحصول على براءة ذمة المرو، والعدل من أجل مطابقة الوكالات والتأكد من ‏صحتها، والمالية للربط مع إحدى المصارف العاملة لإمكانية إجراء الدفع ‏الالكتروني.‏

كما يهدف البرنامج إلى تقليل الوقت الزمني لإجراء المعاملات من خلال إنجاز ‏المعاملة من موظف واحد، وتوحيد الإجراءات والرسوم المستوفاة وعدم السماح ‏بإجراء أي تعديل أو إلغاء أي خطوة أو رسم إلا من خلال النظام المركزي ‏للبرنامج.

‏ناهيك عن إحداث تعديل جذري لبعض المعاملات وخاصة كشف الاطلاع وضبط ‏الفحص بحيث يمكن لمالك المركبة الحصول على هذه الوثائق خلال دقائق ودون ‏الحصول على موافقة الإدارة بدلا من يوم أو يومين، ونقل قيد مركبة من محافظة ‏إلى أخرى على أن تنجز المعاملة خلال ساعة أو ساعتين كحد أقصى في حال عدم ‏وجود مانع من نقل قيد المركبة، حيث يحتاج الأمر الآن إلى أكثر من شهر ‏لإنجازه.‏

هذا وقامت وزارة النقل بتشكيل لجنة مختصة لتنفيذ الاجراءات مع فريق جامعة ‏دمشق، وتم إنجاز البرنامج بشكل مبدئي، كما تم ترحيل بيانات بعض مديريات ‏النقل إلى البرنامج المركزي لإجراء التجريب والتأكد من عدم وجود أي مشكلة أو ‏عائق من بدء العمل به، علما أنه تم تدريب بعض العاملين لدى مديريات النقل من ‏أجل تجريب البرنامج من خلال المحافظات التابعين لها للتأكد من أن البرنامج ‏يؤدي المهمة المطلوبة منه، على أن يتم بدء العمل بعد الانتهاء من التجريب، ‏لينعكس ذلك على مالك المركبة.‏

المصدر: الوطن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق