أخبار محلية

مدينة السيارات… سنة “وبتكون” جاهزة

كشف معاون مدير مدينة معارض السيارات في مدينة الدوير في ريف دمشق غاندي سليمان عن تمديد مهلة الاكتتاب على مقاسم السيارات 15 يوماً بعد أن كان من المقرر انتهاؤها يوم الخميس القادم، مبيناً أن عدد المقاسم التي تم الاكتتاب عليها نحو 16 مقسماً بمساحة 50 ألف متر مربع، من مساحة 300 ألف متر مربع المفروض بيعها ضمن الدراسة، متوقعاً أن يتم بيع كل المقاسم في المهلة المحددة.
وأشار سليمان في تصريحه لـ«الوطن» أن مساحة المدينة المتعاقد عليها حالياً 80 هكتاراً، وستصل في مراحلها كافة إلى 200 هكتار، تشمل المقاسم والحدائق والأملاك العامة، لافتاً إلى أنه تم تحديد سعر المتر المربع الواحد ب215 ألف ليرة، مشيراً إلى أن وكلاء السيارات وأصحاب المعارض طالبوا بتخفيض السعر إلى الحد الأدنى، مضيفاً: نحرص على إطلاعهم على الدراسة بما يحقق مبدأ التشاركية معهم بصفتهم وكلاء شركات عالمية.
لافتاً إلى أن الدراسة قيد الإنجاز من مؤسسة الإسكان العسكرية وتحتاج إلى شهر من تاريخ المباشرة، علماً أنه تم البدء بها منذ نحو الأسبوع، مضيفاً: من المتوقع أن تكون المدينة جاهزة في مدة أقصاها سنة.
وأكد سليمان أنه تم البدء بتنفيذ مبنى إداري بموقع المدينة، كما تم البدء بترحيل الأنقاض والإشغالات الزراعية في المنطقة، لافتاً إلى التوجيه بالبدء بالبنى التحتية للمشروع، ومشيراً إلى أن المدينة تشمل صالات لبيع السيارات وقطع التبديل وللصيانة بمختلف المساحات، كما تضم كل المباني الإدارية الخاصة بتمليك السيارات وترسيمها، إضافة إلى مضمار حلبة لتجريب السيارات، مضيفاً: كما يوجد بنوك ونافذة واحدة ومركز شرطة، إضافة إلى الفعاليات التجارية والترفيهية والاقتصادية والمعارض الدولية للسيارات، بحيث يكون مشروعاً تجارياً واستثمارياً متكاملاً.
ولفت سليمان إلى وجود توجيه لجميع أصحاب معارض السيارات الموجودة ضمن مدينة دمشق والريف المحيط بها بمنع بيع وشراء السيارات إلا ضمن مدينة معارض السيارات بعد أن يتم إنجازها، معتبراً أنها المشروع الأول في البلد لكونها مدينة مختصة بالسيارات ستؤدي إلى إزالة كل الإشغالات على الأرصفة ضمن مدينة دمشق.

الوطن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock