رياضة

أبطال في أوروبا.. “عاجزون” بقمصان بلادهم!

صدم منتخب مصر، مستضيف بطولة أمم أفريقيا 2019، عشاقه وجماهيره العريضة بخروجه المبكر من البطولة على يد منتخب جنوب أفريقيا المتواضع لحساب دور الـ 16 بهدف دون رد.

وكان من المستغرب فشل بطل أوروبا للموسم الحالي مع ناديه ليفربول، النجم محمد صلاح في الوصول إلى مرمى الفريق الخصم وعدم قدرته على تحقيق الفارق كما يفعل أثناء لقاءات النادي الإنكليزي.

المباراة استمرت سلبية النتيجة حتى الدقيقة 85 حيث تمكن المنتخب الجنوب أفريقي من الظفر بهدف الفوز الذي نقله لملاقاة نيجيريا في ربع نهائي البطولة.

وبالانتقال إلى القارة الأمريكية الجنوبية، وتحديدا لقاء فرز المركز الثالث في بطولة كوبا أميركا بين الأرجنتين وتشيلي والتي أنصفت التانغو بهدفين مقابل هدف واحد لرفاق فيدال.

أهداف اللقاء جاءت سريعة عبر لاعبي المنتخب الأرجنتيني حيث سجل أغويرو الهدف الأول عند الدقيقة 12 وبعد عشر دقائق أضاف ديبالا الهدف الثاني.

وشهدت الدقيقة 37 تدخلا عنيفا من قبل كابتن المنتخب التشيلي غاري ميدال على نظيره الأرجنتيني ليونيل ميسي ما دفع حكم اللقاء لإشهار البطاقة الحمراء في وجههما معا، تصرف صدم عشاق المستديرة الذين رأوا أن خروج ميسي كان ظالما.

ويملك ميسي رصيدا ضعيفا خلال البطولة حيث سجل هدفا وحيدا أمام البارغواي في دور المجموعات، وصنع هدف أغويرو في لقاء اليوم أمام تشيلي قبل أن يخرج بكرت أحمر للمرة الثانية في تاريخه مع الأرجنتين بعد عام 2005.

المصدر: الوطن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock