لاجئين

الأتراك مستمرون بفعلهم بممتلكات السوريين لديهم..شابان سوريان يرويان تفاصيل ما جرى!

تعرض محل ألبسة يملكه شابان سوريان للتحطيم ومحاولة الحرق من قبل أتراك في حي “كوتشوك سيكفي ميجي” غرب إسطنبول.

وبحسب “رويترز” شاهد الشابان محلهما يتعرض للتخريب في الليل من خلال كاميرا بث مباشر تربط بين منزلهما والمتجر، قبل أن يقوم المخربين بتحطيمها، محاولين إحراق المتجر بأكمله.

وتابع الشابان حديثهما “اتصلنا بصاحب محل بقالة تركي وقلنا له بأننا سنأتي على الفور ليكون رده “ماتجو بدهم يقتلوكم”، ولم نستطيع الذهاب حتى الساعة 6 صباحاً بعد أن هدأ الوضع واستطعنا إخراج نصف البضاعة”.

ووفقاً لرويترز فإن عدد كبير من محلات ومتاجر يملكها سوريين تعرض للتخريب في ذلك اليوم ولم تستطيع الشرطة التركية السيطرة على الوضع وتفرقة المهاجمين إلا بالمياه والغازات المسيلة للدموع.

يُذكر أن عدد السوريين المتواجدين في تركيا جراء الحرب الحاصلة بحسب الإحصائيات حوالي 3,6 مليون، في حين عاد 80 ألف سوري إلى سورية في النصف الأول من العام بحسب وكالة الأناضول التركية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock